7 مهارات تمنيت كمبرمج لو تعلمتها منذ البداية

.

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

إعلان أدسنس

مقالات

breaking/مقالات/9
مقالات

الأربعاء، 15 فبراير، 2017

2:28:00 ص

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
بعد الانتقال للعمل كمبرمج فى إحدى الشركات الأجنبية تمنيت لو أننى تعلمت بعض المهارات قبل ذلك، تلك المهارات التى يعرفها الكتير من المطورين ولكنها ليست منتشرة بالقدر الكافى الذى يسمح لى بمعرفتها حتى الآن، أو الذي يجعلها تبدو بتلك الأهمية لى منذ وقت مضى، حتى رأيت من يتقنونها ويستخدمونها فى حياتهم اليومية فيبدون لى كـ chick Norris.



1- مهارة ال Touch typing:
تلك المهارة من المهارات المعروفة والتى كنت اتمنى لو تعلمتها كمبرمج ومارستها منذ فترة طويلة، المهارة لمن لا يعرفها هى الكتابة على لوحة المفاتيح بدون النظر إلى الحروف، فقط بلمس الأحرف لمعرفة أماكنها واستخدام كل أاصابعك للكتابة فى نفس الوقت، توفر تلك المهارة الكثير من الوقت و المجهود، الكتير منا يريد أن يكتب بشكل أسرع، أو احيانا تريد أن تطفىء إضاءة الغرفة لإراحة أعصابك من الإضاءة و الكتابة قليلا أو ربما المناقشة مع صديق على الإنترنت وتكتشف أنك لا تستطيع فعل الإثنين معا، تلك المهارة عموما من أكثر المهارات أهمية للمطورين أو المبرمجين، إذا تعلمت هذه المهارة فإن ذلك سيسهل عليك الكتابة على أى لوحة مفاتيح حتى وإن كانت بدون توضيح على كل مفتاح أو تكون لوحة المفاتيح غير مهيئة للكتابة بالعربية على سبيل المثال، أتمنى لو كنت استثمرت فيها سابقا.
2- استخدم Emacs أو VIM:
كمبرمج، تتوفر الكتير من محررات النصوص للمبرمجين منها ما يعود ل٣ او ٤ سنوات مثل SublimeText و Atom و منها ما يعود لأكثر من ٣٠ عاما والتي يمكنك الاعتماد عليها، ويعتبر محرري النصوص البرمجية Emacs و VIM من أقدم المحررات المتوفرة على الإنترنت حيث تم تطوير كلاهما خلال فترة طويلة تصل إلى 30 عاما تقريبا، مجتمع كبير من المطورين معظمهم من أمهر المبرمجين فى مجال تطوير البرمجيات، الكتير من الإضافات و التحسينات، كنت دائما ما أشعر أنه من الصعب أن استخدم أحدهما، لكننى فى الفترة السابقة اكتشفت أن الكثير من المطورين يستخدمون أحدهما حاليا وأنهم من القوة بحيث أن انتاجيتك ستتضاعف عندما تستخدم أحدهما لفترة طويلة، فى البداية التحول لأحدهما يكون صعب بسبب اعتمادهم على طرق مختلفة للتحرير و عدم الاعتماد على الفأرة (الماوس) لكن يجب عليك الاعتماد كليا على لوحة المفاتيح، فإن قمت بتعلم المهارة الأولى واستخدام أحد البرنامجين، Emacs أو VIM ستتضاعف انتاجيتك.
3- استخدم لينكس ل٣ او ٤ سنوات على الأقل:
رغم أننى استخدمت لينكس لفترة أطول لكننى فضلت أن أدرجها هنا لأنها كمبرمج تعتبر من أهم المهارات، أولها ان الأدوات التى تمنحها توزيعات لينكس مثل apt-get, yum, grep, ls, top, kill, dd, mv, rm, touch وقائمة طويلة جدا، استخدامك لتلك الأدوات يعتبر نقطة مهمة لصالحك لأنها أدوات تتعامل مع تفاصيل دقيقة فى النظام، لتستخدم كل منهم عليك أن تفهم تلك الأداة وكيف تعمل، إتقان أكبر قدر من تلك الأدوات يوفر لك معرفة أفضل بأنظمة التشغيل وكيف تعمل، استخدام نظام ماك أو ويندوز يوفر طبقة من التجريد بين النظام والمستخدم لا تمنحه التفاصيل التى يجب على المطور معرفتها، بعد إتقانك لأدوات لينوكس يمكنك الرجوع للتعامل مع ويندوز أو ماك، لن يشكل ذلك فارق كبير لك، وبالطبع يعتمد انتقالك لنوع التطوير الذى تقوم به.
4- جرب شىء جديد كل يوم:
ربما تكون تلك الجملة مطاطة بعض الشىء، لكن كمبرمج من المهم دائما أن تكتشف أدوات أو لغات برمجة جديدة، انتقالك لسياق مختلف Context، يوفر ذلك أفكار جديدة لك يمكنك دائما تنفيذها فى مشروعاتك لتحسين خاصية ما كنت تطورها.



5- كن أسرع دائما فى المرة الثانية:
لم اكن أفعل ذلك وكنت اتمنى لو كنت انتبه لتلك النقطة منذ زمن، لا يجب عليك أن تضيع الوقت فى تكرار نفس الشىء بنفس الطريقة كل مرة، يمكنك أن تكتب أدواتك الخاصة، تحسن من أدواتك الحالية، على سبيل المثال إن كنت كمبرمج تستخدم أمر فى ال Shell وفى كل مرة ترجع لمكان ما لتنسخه وتلصقه فى ال Shell الخاصة بك فيجب عليك أن تفكر بإضافته لل Shell كأمر مختصر alias، إن كنت تقوم بمجموعة من الخطوات لعمل مهمة معينة فى كل مرة عليك أن تفكر فى كتابة برنامج صغير ليقوم بها لك، ان استمررت على فعل ذلك لربما حياتك تكون افضل و اكثر كفاءة، فى كل مرة توفر وقت على المدى الطويل يمكنك استثماره فى النقطة السابقة، أو يوفر لك نصف ساعة ربما يمكنك أن تقضيها مع زوجتك أو طفلتك الصغيرة.
6- احصل على جهاز خادم شخصى على الإنترنت:
لا يهم امكانياته، مايهم أن يكون لديك كمبرمج التحكم الكامل به، بدلا من أن تستخدم Dropbox على سبيل المثال يمكنك أن تستخدم Seafile لتقوم بعمل نفس الخدمة لكن بشكل شخصى على خادمك الخاص، استضف عليه موقعك الشخصى، قم بكتابة برامج تقوم ببعض مهامك بشكل دورى كالحصول على عناوين الأخبار أو نتائج مباريات كرة القدم، جهاز يعمل ٢٤ ساعة ٧ ايام فى الأسبوع يمكنه أن يفعل الكثير لك.
7- اعتبر حاسوبك جهازا مؤقتا
قم بالاحتفاظ بنسخة احتياطية من كل ملفاتك المهمة، أن كنت تقوم بتغيير الإعدادات للبرامج التى تستخدمها ضعها فى مكان آمن ربما فى مجلد واحد يتم رفعه كل فترة على جهاز الخادم الذى تحدثنا عنه فى النقطة السابقة، قم بكتابة برنامج بسيط يمكنه تحويل أى جهاز جديد لجهاز صالح للعمل، يقوم بتنزيل كل التطبيقات التى تريدها ونسخ الملفات من خادمك الشخصى، سيوفر عليك ذلك الكثير من الوقت، إن حدث وتعطل جهازك عن العمل فى يوم من الأيام وفقدت الأمل فى إصلاحه سيكون عليك العمل بسرعة على إعداد جهاز جديد، سيقوم هذا البرنامج الصغير الذى كتبته فى يوم من الأيام بإنقاذ يوم أو اثنين من إعداد الجهاز الجديد.

شارك الموضوع مع أصدقاءك


إرسال تعليق

كتب تعلم اللغة الإنجليزية