مستويات الرتينويد لدى الام تؤثر في مناعة الطفل

.

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

إعلان أدسنس

مقالات

breaking/سكربتات/9
مقالات

الخميس، 17 أبريل، 2014

2:38:00 ص

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
صورة: ‏مستويات الرتينويد لدى الام تؤثر في مناعة الطفل
===========================
من المعروف ان الحالة الغذائية للام خلال  فترة الحمل تؤثر على صحة اطفالها على المدى القصير والطويل ايضا, وبشكل عام فان العوامل التي تؤثر في نمو الجهاز المناعي للطفل غير واضحة بشكل كبير.
اظهرت دراسة حديثة اجريت على الفئران ان مستويات الريتنويد للام الحامل تؤثر على الاعضاء اللمفاوية الثانوية وفعالية الاستجابة المناعية للابناء بعد بلوغهم.
ويحدث نمو الاعضاء الثانوية المناعية خلال فترة التخلق الجنيني وتعتمد على ثلاثة انواع من الخلايا اللمفاوية الاساسية والتي تسمى الخلايا المحفزة للانسجة اللمفاوية, ووجد الباحثون ان الاعضاء اللمفاوية للجنين احتوت على الخلايا اللمفاوية الاساسية التي تمايزت محليا للخلايا المحفزة للانسجة اللمفاوية.
وتم تعريض هذه الخلايا الى حمض الرتينويك وهو مشتق من فيتامين أ مما ادى الى زيادة معدل الخلايا المحفزة للانسجة اللمفاوية المتمايزة, وذلك بسبب تحفيز مستقبلات الحمض التي رتبطت بالمنطقة الجينية المحفزة للخلايا اللمفاوية.
واظهرت ابحاث متقدمة ان حمض الرتينويك اثر في حجم الاعضاء اللمفاوية الثانوية وفاعلية الاستجابة المناعية للابناء بعد وصولهم سن البلوغ.
ويذكر ان نقص فيتامين أ لكل من الام الحامل والطفل يؤدي الى الاصابة باعاقات جسدية شديدة, وان شرب الكحول والتدخين مرتبط بشكل كبير بنقص مستويات فيتامين أ مما يفسر ارتباط تدخين الام الحامل وشربها للكحول باصابة الاطفال بضعف في نمو الجهاز المناعي.
 
 
المصدر : medpagetoday.com,http://www.medpagetoday.com/Endocrinology/GeneralEndocrinology/44876‏من المعروف ان الحالة الغذائية للام خلال فترة الحمل تؤثر على صحة اطفالها على المدى القصير والطويل ايضا, وبشكل عام فان العوامل التي تؤثر في نمو الجهاز المناعي للطفل غير واضحة بشكل كبير.
اظهرت دراسة حديثة اجريت على الفئران ان مستويات الريتنويد للام الحامل تؤثر على الاعضاء اللمفاوية الثانوية وفعالية الاستجابة المناعية للابناء بعد بلوغهم.
ويحدث نمو الاعضاء الثانوية المناعية خلال فترة التخلق الجنيني وتعتمد على ثلاثة انواع من الخلايا اللمفاوية الاساسية والتي تسمى الخلايا المحفزة للانسجة اللمفاوية, ووجد الباحثون ان الاعضاء اللمفاوية للجنين احتوت على الخلايا اللمفاوية الاساسية التي تمايزت محليا للخلايا المحفزة للانسجة اللمفاوية.
وتم تعريض هذه الخلايا الى حمض الرتينويك وهو مشتق من فيتامين أ مما ادى الى زيادة معدل الخلايا المحفزة للانسجة اللمفاوية المتمايزة, وذلك بسبب تحفيز مستقبلات الحمض التي رتبطت بالمنطقة الجينية المحفزة للخلايا اللمفاوية.
واظهرت ابحاث متقدمة ان حمض الرتينويك اثر في حجم الاعضاء اللمفاوية الثانوية وفاعلية الاستجابة المناعية للابناء بعد وصولهم سن البلوغ.
ويذكر ان نقص فيتامين أ لكل من الام الحامل والطفل يؤدي الى الاصابة باعاقات جسدية شديدة, وان شرب الكحول والتدخين مرتبط بشكل كبير بنقص مستويات فيتامين أ مما يفسر ارتباط تدخين الام الحامل وشربها للكحول باصابة الاطفال بضعف في نمو الجهاز المناعي.

إرسال تعليق

كتب تعلم اللغة الإنجليزية